اتفاقية دبلن و إجراءاتها في المانيا

0 58

اتفاقية دبلن و إجراءاتها في المانيا

ماهي اتفاقية دبلن وكيف تطبّق؟

تحدد اتفاقية دبلن البلد الأوروبي المسؤول عن معالجة طلب اللجوء لكل طالب لجوء في أوروبا. حيث يفحص  المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في المانيا “BAMF” ملفات طالبي اللجوء ثم يستدعيهم إلى جلسة الاستماع.

وذلك للتأكد من مسؤولية المانيا عن معالجة ملف طلب لجوء شخص. وأين سجّل هذا الشخص بصمته لأول مرة، وهل تقدم بطلب لجوء في بلد آخر، من البلدان الموقّعة على اتفاقية دبلن.

ويكون بذلك هذا البلد هو المسؤول عن إجراءات اللجوء، ويحق لألمانيا إرجاع هذا الشخص مع ملفه إلى البلد الذي بصم فيه لأول مرة.

وتعمل جميع دول الاتحاد الأوروبي باتفاقية دبلن، كما تنفذ في دول النرويج وأيسلندا وليختنشتاين وسويسرا.

على من تطبّق إجراءات دبلن؟

تطبّق إجراءات اتفاقية دبلن على كل من:

  • سجّل بصمته في دولة أوروبية “دولة دبلن” أخرى قبل دخول ألمانيا.
  • تقدّم بطلب لجوء في “دولة دبلن” أخرى غير المانيا ولم تنته إجراءات اللجوء بعد.
  • قدّم طلب لجوء في “دولة دبلن” أخرى ثم سحب الطلب.
  • الأشخاص الذين رفض طلب لجوءهم بعد تقديمه في “دولة دبلن” أخرى.
  • كل من حصل على تأشيرة أو تصريح إقامة من “دولة دبلن” أخرى.

و يتم رفض طلب لجوء هؤلاء الأشخاص، ويكتب عليه (غير مقبول) “unzulässig”، و سيطلب من الشخص المعني مغادرة ألمانيا و إرساله إلى البلد المسؤول.

كيف تطبّق إجراءات اتفاقية دبلن؟

  عند تقديم طلب اللجوء إلى المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في المانيا “BAMF” ، يتحقق ما إذا كانت ألمانيا هي المسؤولة عن إجراءات لجوء هذا الشخص.

ويستعين المكتب بقاعدة بيانات “Eurodac” للفحص والتدقيق. حيث تخزن القاعدة بصمات طالبي اللجوء وجميع الأجانب في كافة بلدان أوروبا.

و يطلب المكتب في بعض الأحيان تذكرة سفر، حيث يتم فحصها كدليل. وإذا كان الشخص تنطبق عليه إجراءات دبلن ، يرفض”BAMF” طلب لجوئه، و يطلب منه مغادرة ألمانيا.

أو يرحّل أو ينقل إلى دولة دبلن المسؤولة عن طلب لجوءه. وهنالك مجموعة إجراءات وقواعد ينفذها مكتب الهجرة قبل ترحيل الشخص، وهي:

  1. تقديم طلب استحواذ “Übernahmeersuchen” إلى دولة دبلن المسؤولة عن الشخص المعني بسرعة. وذلك في موعد أقصاه شهرين بعد التأكد من وجود بصمات أصابع مقدم طلب اللجوء في قاعدة بيانات “Eurodac مسجلة في دولة دبلن أخرى ، أو خلال ثلاثة أشهر بعد استلام طلب اللجوء من قبل “BAMF“. و في حال تأخرت السلطات الألمانية عن تقديم (طلب الاستحواذ) في الوقت المحدد، تعتبر هي المسؤولة عن إجراءات لجوء مقدِّم الطلب.
  2. يسمح لدولة دبلن الأخرى رفض (طلب الاستحواذ) في حال كان قبول الشخص وقضيته ليس مقبولاً.
  • في حال لم يقدم الشخص طلب لجوء في دولة دبلن أخرى، يكون أمام هذه الدولة شهرين للرد على طلب “BAMF” لإجراء التحويل. وعند عدم استيجابها للرد خلال شهرين،يعتبر على أنها موافقة لاستقبال الشخص.
  • عند تقديم طالب اللجوء طلبه في بلد آخر، سيكون أمام البلد المعني أسبوعين إلى شهر واحد للرد على طلب مكتب الهجرة “BAMF“.كما سيفهم صمتهم موافقة، إذا لم يردوا على الطلب خلال شهرين، وسترحّل ألمانيا الشخص إلى البلد المعني.

      3. يكون أمام ألمانيا ستة أشهر لإرسال الشخص إلى الدولة الأخرى في حال وافقت أم لم تستجب. وإذا لم يتم الترحيل خلال ستة أشهر، تعتبر ألمانيا المسؤولة عن إجراءات لجوء الشخص منذ ذلك الحين.

و يكون أمام ألمانيا، إذا كان الشخص مسجلاً 12 شهر لترحيله إلى البلد المسؤول عن معالجة طلب لجوئه. وإذا قام بالهروب أو الاختباء مثلًا ، يمدد الموعد النهائي لنقله إلى 18 شهرًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد