ترحيل اللاجئين بعد رفض طلب اللجوء في المانيا

0 41

ترحيل اللاجئين بعد رفض طلب اللجوء في المانيا

بعد دخول اللاجئين إلى المانيا، يقدمون طلب لجوء إلى سلطات الهجرة في الحكومة الألمانية، والتي بدورها تنظر في الطلب.

وفي حال رفض طلب اللجوء يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل ترحيل اللاجئين عن الأراضي الألمانية.
 حيث يرسل مكتب الهجرة الاتحادي BAMF إلى الشخص مقدم اللجوء، إشعار الرفض مع ذكر وجهة الترحيل خلال المدة الموجودة في الإشعار.

المدة الزمنية التي يرحّل فيها طالب اللجوء:

بعد رفض طلب اللجوء وترحيل اللاجئين من المانيا يمنح هؤلاء الأشخاص مدة زمنية حتى يسافروا خارجاً.
وبحسب السبب الرئيسي لرفض طلب اللجوء، يتم منح المدة الزمنية المحددة للترحيل.
وتقسم هذه المدة إلى ثلاث حالات وهي :

  • الرفض البسيط: وفيه يمنح الشخص المرحّل مدة شهر لمغادرة الأراضي الألمانية بشكل طوعي.
  • رفض قبول طلب اللجوء: وهنا يتم رفض طلب اللجوء بكلمة (غير مقبول ) أو (لا صحة له)، وهنا يمنح الشخص مدة أسبوع لمغادرة المانيا.
  • رفض طلب اللجوء لعدم الوضوح: وتأتي صيغة الرفض ( غير واضح أو غير دقيق).ويرجع ذلك إلى التناقض بين كلام اللاجئ في مقابلة اللجوء والكلام المذكور في طلب التقديم، ويمنح الشخص هنا أسبوع واحد فقط لمغادرة البلاد.

و بعد صدور قرار الترحيل، يمكن للاجئ المرحّل تعيين محامي لطلب المساعدة والتأكد من أسباب الترحيل وقانونيتها، وإمكانية الاستئناف.

قرار الترحيل والتنفيذ:

يتم تنفيذ قرار الترحيل ويطبق من قبل الجهات المعنية، بعد التأكد من الأسباب القانونية للترحيل واستنفاذ جميع المحاولات القانونية للطعن والاستئناف.

من الذين ينفذ بحقهم قرار الترحيل؟

هنالك مجموعة أشخاص يتم تنفيذ قرار الترحيل بحقهم، وهم باختصار:

  • الشخص الذي تم رفض طلب اللجوء الخاص به .
  • الأفراد المنتهية فترة إقامتهم في المانيا أو الذي ألغيت إقاماتهم.
  • المخالفين للقانون الألماني والذين لم يعودوا مسجلين في المانيا.
  • المدان بجريمة جنائية خطيرة.
  • الشخص الذي يحمل الإقامة المتسامحة.

كيفية تطبيق عملية الترحيل:

يمكن تطبيق الترحيل ابتداءً من التاريخ المحدد من قبل مكتب الهجرة، بعد التأكد من أن الشخص المرحّل لديه جواز سفر صالح ولا يوجد هناك مشاكل لسفره.
وتتوجه شرطة الولاية إلى مكان إقامة الشخص المرحل وتسلمه إلى الشرطة الفيدرالية التي بدورها تكون مسؤولة عن ترحيله خارج المانيا.

مركز الاحتجاز:

في حال قام الشخص بمحاولة للاختباء أو الهروب من قرار الترحيل، تحتجزه الشرطة في مركز احتجاز الترحيل.
وذلك بعد تحديد جلسة استماع في المحكمة و تقديم الأدلة التي تدينه، ويحق للشخص المدان الدفاع عن نفسه.

ويستثنى من ذلك، جميع القاصرين المرحّلين، حيث لا يجوز فصلهم عن العائلة في فترة الاحتجاز، والتي قد تستمر لمدة ستة أشهر أو عام كامل.

وجهة الترحيل:

تكون وجهة الترحيل عادةً هو البلد الأم للشخص الذي رفض طلب لجوءه.
لكن في بعض الحالات، كاندلاع الحرب ووجود ما يمنع إعادته لبلده يمكنه التواصل مع المعارف أو الأقارب ، إذا كان لديهم الاستعداد لاستقباله وإعادة توطينه في بلد آخر.
و في حالة الترحيل عن طريق اتفاقية دبلن، تقوم سلطات الهجرة بترحيل الشخص إلى أول بلد أوروبي قدّم فيه طلب لجوء أو سجّل فيه.

الترحيل والإقامة المتسامحة :

لا تمنع الإقامة المتسامحة تنفيذ قرار الترحيل بل تؤجله حتى تنتهي الأسباب التي منح طالب اللجوء الإقامة المتسامحة بناءً عليها.
ويرحّل الشخص خلال شهر فقط من صدور قرار الترحيل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد