كيف تجد معالج نفسي يتحدث اللغة الانجليزية في برلين؟

0 37

كيف تجد معالج نفسي يتحدث اللغة الانجليزية في برلين؟

إذا كنت مقيماً في برلين قد تجد صعوبة في العثور على على دعم أو علاج نفسي باللغة الانجليزية ، بما أنّ اللغة الألمانية هي اللغة الرسمية والشائعة الاستخدام.

ومؤخراً، ازدادت أهمية المتخصصين في الصحة العقلية و النفسية، و أصبح البحث عن معالج أو طبيب نفسني صعباً نوعاً ما خاصةً في مدينة مثل برلين.

البحث عن العلاج النفسي في برلين أمراً صعباً:


يفرض على جميع الأشخاص في المانيا، التسجيل بنظام التأمين الصحي القانوني (gesetzliche Krankenversicherung). و لا يغطي النظام العام إلا تكلفة عدد قليل من المعالجين.

و يجب على جميع المعالجين، الحصول على ترخيص يسمى “Kassensitz” ، حتى يشاركوا في النظام العام ، وتعتبر التراخيص التي تمنحها الحكومة محدودة. لذلك لا يوجد عدد كافٍ من المعالجين العاملين في ظل النظام العام.

و بسبب تحديد عدد تراخيص Kassensitz ، سيضظر المرضى للانتظار لفترات طويلة ، حيث لا يمكن للمعالجين المرخصين قبول جميع الأشخاص الذين يريدون العلاج.

وسنقدم إليك في هذا المقال، بعض النصائح حول العثور على معالج نفسي في برلين:

ادفع مقابل الحصول على العلاج:

الأشخاص الذين لديهم تأمين صحي خاص والذين يدفعون لحسابهم الشخصي مقابل العلاج، أمامهم مجموعة واسعة من الخيارات.

وفي العلاجات الخاصة المدفوعة الأجر، ستكون فترات الانتظار للمرضى أقصر بكثير ، وتزداد فيها فرص العثور على معالجين يتحدثون اللغة الانجليزية أو غيرها.

و قد تغطي شركة تأمين الصحة العامة الخاصة بك، تكلفة العلاج في عيادة خاصة إذا كنت تعاني للعثور على علاج في مكان آخر.

معاهد التدريب:


تتنوع المعاهد التدريبية للمعالجين في ألمانيا للتدريب على العلاج السلوكي أو التحليل النفسي ، و تستقبل العديد منها المرضى.

ويخضع جميع المتدربين للإشراف المستمر من قبل معالجين ذوي خبرة ، لذلك لا تقلق من عدم سلامة العلاج و ستحصل على معالج متحمس ومدرب جيدًا.

استخدم موقعاً الكترونياً للعلاج:


يوجد عدد كبير من مواقع الويب التي يوجد فيها مختصين يقدمون العلاج النفسي، مثل therapie.de و psychinfo.de.

وفي هذه المواقع ، يمكنك التواصل مع المعالجين، والذين سيحددون ما إذا يوجد لديهم القدرة على استقبال مرضى جدد . و يمكنك تحديد البحث حسب الموقع ونوع العلاج الذي تبحث عنه.

لكن قوائم المواقع لا تحدث باستمرار، وليس هناك ضمان أنّ المعالج سيستقبل مرضى جدد عند الاتصال بهم.

العلاج عبر الإنترنت:


يمكن إيجاد الحل من خلال العلاج عبر الانترنت، حيث يستخدم عدد كبير من المرضى منصات الإنترنت للتحدث مع معالجيهم . الأمر الذي يسمح لعدد أكبر من الأشخاص بالتحدث مع المعالجين في الوقت الذي يناسبهم في المنزل. ويكون ذلك عبر حضور مقاطع الفيديو المباشرة أو المنصات عبر الإنترنت أو حتى أحد التطبيقات.

ويمكنك البحث عن معالج سلوكي أو محلل نفسي يقدم جلسات عبر الإنترنت للتواصل مع المرضى. و يقدم عدد كبير من المعالجين جلسات اختبار للتأكد من الملاءمة قبل الالتزام.

لكن يؤخذ على العلاج عبر الإنترنت، عدم حصول بعض المعالجين على مؤهلات “علم النفس العلاج النفسي”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد